اعتزال ليونيل ميسي دولياً يشعل الوسط الأرجنتيني

انفجر ميسي بالبكاء عقب اهدراه هو وزملائه فرصة تحقيق لقب كوبا أمريكا للمرة الثانية على التوالي أمام تشيلي وخسارتهم بركلات الترجيح بنتيجة 4-2 ،وسيطر عليه الحزن بشكل كبير أثناء حصوله على الميدالية الفضية وعقبها حينما جلس بمفرده على دكة البدلاء وسط مواساة من زميله بالبارسا وحارس المنتخب التشيلي كلاوديو برافو وغيره من اللاعبين.Lionel+Messi+Argentina+v+Chile+Championship+W0vh5YAxwsrx

وبعد تفكير متواصل عقب خسارة ثلاث ألقاب متتالية في ظرف ثلاث سنوات مع المنتخب الأرجنتيني ، قرر ليونيل ميسي اعلان اعتزاله اللعب دوليا مع المنتخب الأرجنتيني الذ أستهله في عام 2005 وسجل 55 هدف في 113 مباراة كأفضل هداف بتاريخ التانجو متفوقا على النجم الشهير جابرييل عمر باتيستوتا ،وذلك في تصريحات أدلى بها لإحدي القنوات الأرجنتينية وتحديدا Tyc الشهيرة ليفاجىء أبناء بلاده وكذلك العالم بهذا القرار الغريب

وكشفت شبكة ESPN بنسختها الأرجنتينية ، بأن ليونيل ميسي يقود حملة اللاعبين ضد الإتحاد الأرجنتيني لكرة القدم ، بعده وبعد ماسكيرانو كل من سيرخيو أجويرو وإيزيكيل لافيتزي وآنخيل دي ماريا ولوكاس بيليا وجونزالو هيجواين سيعتزلوا اللعب دولياً

قال سيرخيو أجويرو مهاجم مانشستر سيتي والمنتخب الأرجنتيني : ” لا أعلم ما يعتقده باقي اللاعبين عن إعتزال ليونيل ميسي دولياً ، لكن ما شاهدته الليلة بغرفة الملابس لم أشاهده بحياتي،نشعر بالحزن الكبير تجاه ليونيل،فقد كان يريد إسعاد الجمهور والفوز  ببطولة كوبا أمريكا كبداية، وقاتل بكل ما يملكه ولكن لم يحالفه الحظ،فكرنا أنه حان الوقت لنترك المنتخب للاعبين آخرين،وبكل تأكيد ليونيل مازال الأفضل في العالم”.Lionel+Messi+Argentina+v+Chile+Championship+M8pcJnQa90wx

حارس التانجو سيرجيو روميرو : ” مستحيل يكون فعل ذلك، بكل تأكيد قالها وهو غاضب مما حدث لنا،وحقيقة لا يمكنني تخيل الأرجنتين بدون ليونيل ميسي،سنحاول أن نهدأه بكافة الطرق”.

– قناة Tyc الأرجنتينية المعروفة : ” قرار اعتزال ميسي اللعب الدولي يؤلم أكثر من خسارة النهائي “.

– صحيفة Ole ذائعة الصيت بالأرجنتين : ” عليه أن يبقى ، إرسلو دعمكم على #NotevayasLeo

وهناك حملة واسعة تتم حاليا من قبل الشعب الأرجنتيني لإثناء ميسي عن قراره بالاعتزال الدولي والعودة لتمثيل التانجو في تصفيات مونديال روسيا 2018 لما يشكله من أهمية كبيرة بالتشكيلة الأرجنتينية، وقد ينجحوا في مهامهم ومن الممكن لا ، وعلينا الانتظار لنرى ما سيحدث لميسي .. فهل يتمسك بقراره أم يتراجع من أجل أبناء بلاده ؟