مخلوفي… أمل الجزائر في أولمبياد ريو

Reuters
تتطلع الجزائر للحصول على أكثر من ميدالية في دورة الألعاب الأولمبية (ريو دي جانيرو 2016) وتجاوز الإنجاز الذي حققته قبل أربع سنوات عندما سرق توفيق مخلوفي الأضواء وفاز بسباق 1500 متر.وكان فوز مخلوفي كافياً لإهداء الجزائر ميداليتها الذهبية الخامسة والميدالية الخامسة عشر لها في مجموع مشاركاتها منذ أولمبياد طوكيو 1964 .

وتشارك الجزائر في أولمبياد ريو، الذي يمثل ظهورها الثالث عشر بدورات الألعاب الأولمبية، بأكبر وفد رياضي لها على الإطلاق حيث يضم 64 رياضياً ورياضية منهم عشر سيدات يتنافسون في 13 رياضة هي ألعاب القوى والجودو وكرة القدم والسباحة والشراع والتجديف والمبارزة ورفع الأثقال والمصارعة والملاكمة والرماية والدراجات والجمباز.

ومرة أخرى، ستكون الآمال معلقة على رياضيي ألعاب القوى والملاكمة ثم بدرجة أقل على الجودو لتدوين اسم الجزائر في جدول الميداليات.

ولم يخف مصطفى براف رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية أن هدف البعثة هو الحصول على أربع ميداليات في ريو، لكنه تحفظ في الكشف عن ألوانها لاعتبارات رياضية.

المصدر: بين سبور