مدينة العجائب والمتاحف… هي أكيد موسكو

     من منّا لا يعرف موسكو… لم يسمع بها و بروعة تاريخها و ثروتها الثقافية القديمة, المعروضة على زائريها مباشرة في الهواء الطّلق بأسلوب أبنيتها المعماري الفريد و ألوانها الحيوية من الطوب و القرميد الأحمر إلى القبب الصفراء الذّهبية, فلقد ظلّت وفيّة لماضيها رغم التّطور و الحداثة الّتي لامستها رياحه.              تنام موسكو مستريحة على ضفتي نهر موسكاف الّذي زادها جمالا خصوصا عند حلول الظلام أين تنعكس المباني على صفحة الماء راسمة لوحات فنية استثنائية يطمح كل من يزور العاصمة الرّوسية لمشاهدتها.

    يعود تاريخ إنشاء المدينة إلى العام1147,و لقد استرجعت لقب العاصمة مع ثورة أكتوبر أو الثورة البلشفية عام 1917, بعد قرنين من إعلان القيصر بطرس الكبير مدينته بطرسبرغ عاصمة الإمبراطورية الرّوسية. تعرف موسكو بتنوّعها الإثني والثقافي فعروض أوبرا تشايكوفسكي, ومسرحيات أنطون تشيخوف، من أجمل العروض الفنية وأرقاها في العالم، تجعلك تحلّق في عالم القصص الخياليّة, كما تعتبر من أكثر المدن في العالم من حيث عدد المتاحف الّتي تتفرّع مجالاتها لتغطّي كافّة الحقول العلمية,الفنية, التاريخيّة و حتّى الأدبية .

  بإمكان المتجوّل في المدينة العثور على هته المتاحف بسهولة كبيرة, فهي منتشرة في مختلف الشوارع و الأحياء… و بالتّأكيد, فإنّ زيارة واحدة لا تكفي, سنقوم في كل مرّة من سلسلتنا بالتعرّف على تلك المعالم و المعارض التي تزخر و تحتفظ بإرث حضاري ضخم يميّز إمبراطوريّة القياصرة.                                                 شدّوا الأحزمة فالرّحلة على وشك الانطلاق.

غير معروف
About admin 55 Articles
مجلة حياة الجزائري هي مجلة جزائرية إلكترونية إحترافية هدفها تغيير حياة المواطن الجزائري نحو الأفضل و لم شمل المبدعين و الطموحين من الكتاب في عالم واحد سواء كانوا هواة، محترفين أو أكادميين.